إيران تدعو الصين للتعاون في مواجهة “هيمنة” الولايات المتحدة وتتهمها بتعريض الخليج للخطر

0 45

اتهم نائب الرئيس الإيراني، إسحق جهانغيري، الولايات المتحدة بأنها تعرض منطقة الخليج للخطر، مشيرا إلى أن سياسة بلاده الخارجية تركز على مكافحة الهيمنة الأمريكية.

وقال جهانغيري، خلال لقاء عقده، اليوم الاثنين، مع رئيس الدائرة الدولية للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني، سونغ تاو، إن “الأميركيين يعرضون أمن منطقة الشرق الأوسط والخليج للخطر”.

وأضاف جهانغيري أن “السياسة الخارجية للجمهورية الإسلامية تكمن في دعم تعددية الأطراف ومواجهة هيمنة الولايات المتحدة”، لافتا إلى أن بلاده “على استعداد للتعاون مع الصين في هذا الصدد على الأصعدة الإقليمية والدولية”.

من جهة أخرى، اعتبر نائب الرئيس الإيراني أن بلاده تلعب دورا هاما في مكافحة التطرف والجماعات الإرهابية في المنطقة، وخاصة تنظيم “داعش”.

وأوضح أن إيران أسهمت في دعم الحكومتين الشرعيتين العراقية والسورية، معلنا استعداد بلاده للتعاون مع الصين في محاربة الإرهاب وإعادة بناء العراق وسوريا.

وقال في هذا السياق، إن الولايات المتحدة تحاول نقل عناصر “داعش” الإرهابيين من سوريا إلى أفغانستان، وهي خطة خطيرة ويجب الوقوف ضدها.

وتصاعد التوتر بين إيران والولايات المتحدة بشكل خطير منذ انسحاب الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، في 8 مايو 2018 من الاتفاق حول البرنامج النووي الإيراني، وفرض واشنطن سلسلة عقوبات اقتصادية موجعة على طهران، مع زيادة الخلافات بين الطرفين في منطقة الخليج على خلفية حوادث عدة، وسط تبادل اتهامات وتهديدات زادت من مخاوف اندلاع مواجهة عسكرية.

المصدر: إرنا + وكالات

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.